شريك حياتك

التخلص من التوتر والسلبية؟ هذه 4 تمارين تساعدك على ذلك

بسبب نمط الحياة المزدحم وضغوطاتها، أصبحنا نعاني كثيراً من المشاعر السلبية والتوتر والقلق، وبات الروتين يسيطر على تفاصيل حياتنا، وأصبحنا نقوم بمهامنا بطريقة آلية دون الاستمتاع بها. بلا شك، فممارسة التمارين الرياضية مهمة للغاية للحفاظ على التوازن العقلي والصحة العامة، ولكن محاربة القلق والتوتر والمشاعر السلبية تتطلب التعرف أكثر على ذاتك والحصول على جلسة هادئة تقوم فيها ببعض التمارين الذهنية التي لا تستغرق الكثير من الوقت، حيث ستغير رؤيتك نظرتك نحو الكثير من الأمور. فيما يلي سنقدم لك 4 تمارين ذهنية تقربك من ذاتك وتعرفك على نفسك أكثر.

إن التوتر والمشاعر السلبية تعرض الشخص لأمراض القلب وأمراض أخرى، لهذا عليك سيدتي أن تمارسي تمارين التنفس لمدة دقيقة واحدة في اليوم على الأقل حتى تحمي صحتك وتتخلصي من القلق والإرهاق.

التمرين 1: كسر الروتين

بسبب ضغط الحياة والمشاعر السلبية التي تسيطر علينا، لم نعد نستمتع بالأمور والمهام التي نقوم بها، بل أصبحنا نفعلها بطريقة آلية دون إدراك أهميتها وماهيتها. لهذا، للانتقال للقيام بالأمور بوعي وإدراك بما حولك قم بهذه الأمور البسيطة:

  • استعملي يدك اليسرى في القيام بنشاطاتك اليومية كحمل الحقيبة وفرك الأسنان أو العكس إذا كنتِ عسراء.
  • قومي بإعادة ترتيب غرفتك أو مكتبك بطريقة وبشكل مختلفين.
  • قومي بتغيير الطريق الذي تسلكينه كل يوم عندما تذهبين إلى مكان عملك.
  • إذا كنت تفضلين الحمام الساخن قومي بأخذ حمام بارد والعكس صحيح.
  • قومي بفعل عمل إنساني تطوعي بسيط ولو مرة في الأسوبع.

القيام بما تم ذكره سيوقظ ذهنك ويعيد تركيزك ويجدد انتباهك للعادات التي تقومين بها يومياً.

التمرين 2: قطعة الشوكولاتة

سوف يظهر لك هذا التمرين كم أن الأمور الصغيرة التي توجد في حياتنا والتي في أغلب الأحيان لا ننتبه إليها مهمة، وسوف يمكّنك من الاستمتاع بها وإعطائها الاهتمام الذي تستحقه. قومي بوضع قطعة شوكولاتة صغيرة أمامك على الطاولة، ثم أطيلي نظر إليها فقط دون فعل أي شيء آخر، قومي بتأمل لون الغلاف، المادة المصنوعة منه، نوع الغلاف، من قام بلفّه حول قطعة الشوكولاتة، هل هو إنسان أم آلة؟ تأملي جميع التفاصيل التي يستحيل أن تخطر ببالك.

بعد ذلك، تحسسي قطعة الشوكولاتة بيد واحد ثم بيديك الاثنتين، وافتحي الغلاف ببطء شديد وأنت تفكرين في من صنعه وكم طية توجد به. بعد ذلك ضعي قطعة الشوكولاتة في فمك دو مضغها، فالمطلوب منك هنا هو الشعور بذوبان القطعة ومعرفة النكهات التي تفرزها والمكونات التي توجد فيها، التفكير في البلد الذي جلب منه الكاكاو وكم استغرق من الوقت حتى يصل إليه، وكم مصنعاً صنعت به وكم شخصاً ساهم في إيصالها إليك.

التمرين الثالث: التنفس الواعي

اتخذي وضعية جلوس مريحة لك أو تمددي على السرير، ثم قومي بإغماض عينيك وأخذ نفس عميق، شهيق ثم زفير بطريقة منتظمة ولا تتوقفي عن ذلك. عندما تواكبين هذا النفس، تخيلي أن هذا الزفير يتسلل إلى جميع أعضاء جسمك وتخيلي بأن كل زفرة تتصل بعضو معين، وأثناء ذلك ركزي على الأصوات من حولك. هل كنت تشعرين بهذه الأصوات من قبل؟ هل تشعرين بنسيم عليل يداعب وجهك أو أشعة شمس تلفحك؟ اشعري بما حولك وما يدور في داخلك.

التمرين الرابع: روضي ردود فعلك

دائماً ما تكون رد فعلنا سلبية عندما نتعامل مع المواقف الصعبة والمستعصية علينا، ولكي تتحولي إلى امرأة واعية وناضجة قادرة على التعامل مع السلبية بطريقة جيدة وقلبها إلى إيجابية فإنه ينبغي عليك ممارسة التأمل. هذا الأخير يعلمك خلق مساحة بين الأمر الذي حفز ردة فعلك السلبية وطريقة تجاوبك مع الموقف، لهذا قومي بإيقاف رد فعلك على الفور عندما تجدين نفسك في موقف صعب، تنفسي وعدّي من 1 إلى 10، تواصل مع جسدك واسألي نفسك “ماذا يحدث لجسدي الآن؟”، تأملي “ما هو مصدر انفعالي؟، لماذا أتفاعل هكذا؟”، ثم قومي بالاستجابة التي ستحدث نتائج إيجابية.

 

Share

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق