شريك حياتك

تريدين التأكد إذا كان يصغي إليك أم لا؟ إليك الطريقة

لغة الجسد هي مجموعة الحركات الإرادية واللاإرادية التي يقوم بها الشخص والتي يساعدك فهمها وإجادة قراءتها على فهم ما يفكر فيه الشخص وما يجول في عقله. فالكثير من السيدات يشتكين من عدم إصغاء الرجال لهن عندما يتحدثن، فهذا الأمر يميز الرجل عن المرأة، وهو أمر قد يعيق التواصل بين الجنسين. لكن، حتى تتأكدي من أنك لا تظلمين شريكك، سوف نستعرض عليك بعض العلامات التي تظهر على شريكك وتدل على أنه لا يصغي إليك حقاً.

لا يقلد لغة جسدك:

يتفق خبراء لغة الجسد على أن جسد الرجل الذي يهتم فعلا بما تخبريه به ويستمتع بالاستماع إليك يتفاعل بشكل عفوي مع لغة جسدك وحركاتك التلقائية والعفوية التي تقومين بها ويتماشى معها والعكس صحيح. فلو لاحظت وأنت في أوج حماسك بأنه لا يحرك ساكناً بينما أنت تحركين أطرافك وعينيك بصفة مستمرة فاعلمي بأن عقله في مكان آخر.

يبتسم لوقت طويل:

إذا كنت تريدين التأكد حقاً إن كان شريكك يصغي إلى ما تقولينه وللتفاصيل التي تخبريه بها فركزي على ابتسامتك، فلو وجدته يبتسم ابتسامة عريضة ولوقت طويل دون مع ثبات تعابيره الأخرى في الوجه فاعلمي بأنه يفكر في أمر آخر ويحاول خداعك وأن يوحي لك على أنه مصغي إليك.

عيناه ثابتتان:

يقال بأن العين مرآة للأفكار والروح ولا تُفهم بشكل خاطئ. هذا الكلام صحيح، فلو كانت عيناه لا تتفاعلان مع ما تقولينه ولا تتحرك ومركزّة على نقطة خارجة عن الحديث فاعلمي بأن عقله ليس معك بل يفكر في أمر آخر.

ينقر بأصابعه:

عندما تتحدثين إلى شريكك وتغرقين في الكلام ثم تلاحظين بأن شريكك ينقر أصابعه على الطاولة أو يحركها بطريقة روتينية على هاتفه أو يمرر يديك على يده أو وجهه أو يضرب أصابعه على بعضها فاعلمي بأنه لا يستمع إليك ولا يصغي إليك.

Share

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق